أي تونس نريد؟ / The Tunisia We Want

10616246_272713062936057_5779492736046276315_n

Post by Youssef Cherif  and Aida Robbana, UNITED NATIONS Tunisia

طرحنا هذا السؤال على مئات المواطنين، فوجدناهم مستعدين للإجابة، بل ويقترحون حلولاً. طبعاً تونس ليست كباقي البلدان، فمنها إنطلق الربيع العربي وإثر انتفاضتها تغيرت نظرة حكومات العالم لشعوبها. لكن تحمس الذين قابلناهم للمشاركة، وأملهم في المستقبل، كانت حقيقةً فوق المتوقع.

خذ مثلاً اختيارنا للولايات التي ستشملها استشارتنا. فقد وضعنا، لضيق الوقت، خمسة ولايات للأشهر الثلاث التي ستدوم فيها الإستشارة الوطنية. غير أن الطلبات تعددت في الأثناء وها نحن اليوم نظيف ولايتين إلى المجموع، ولسنا سوى في شهرنا الأول.

كما أن مبادرة الدولة التونسية بتبني “العالم الذي نريد” وتحويله إلى منتوج وطني، “تونس التي نريد”، كانت دفعاً إيجابياً في تحديد مسارنا وحاسمةً في انتشارنا على نطاق أوسع. فقد أخذت كتابة الدولة للتنمية والتعاون الدولي، وزارة الإشراف، إستقصاء “ماي وورلد” وإستمدو منه نسخةً تستجيب إلى الخصوصيات التونسية، وزعت على اداراتهم الفرعية التي وفرتها بدورها لمنظمات المجتمع المدني.

وزار فريقنا حتى الآن ثلاث جهات، ألا وهي بنزرت في اقصى شمال تونس، وصفاقس ومدنين في الجنوب. وكانت اللقاءات تشاركية فيها ممثلو المجتمع المدني والمسؤولون الرسميون.

وقد ظهرت نقاط كبرى ركز عليها أغلب من استشرناهم.

10615408_272713056269391_2494316208486460318_n 10530866_272713096269387_6340633631816325748_n

 

 

 

 

 

فالحوكمة الرشيدة، كما ردد عدد من التونسيين، هي ركيزة تقدم كل المجالات الأخرى. كيف نقاوم الفساد عندما تحمي الدولة الرشوة؟ هل يمكن الحديث عن حقوق في بلد لا يقوم مسؤولوه بواجباتهم؟ نجد هنا صدًى لأحد أهم شعارات الثورة التونسية، التي قامت ضد العادات السيئة لتسيير الدولة. وثار بعض المتحدثين ضد البيروقراطية المعطلة للتنمية، خصوصاً فيما يتعلق بالمواطنين بالخارج عندما ينوون الإستثمار في تونس. وطالب بعضهم بضرورة وقف مظاهر التهريب الذي يضر بالتنمية، وبمكافحة الهجرة -سواءً غير الشرعية أو الداخلية- التي تعصف بالشباب، روح التنمية المحلية. وربما كان هدف الدعوة لتشريك المجتمع المدني في كل قرارات السلطة ومشاوراتها، من قبل عدد من المشاركين، تعبيراً عن شعور بالمسؤولية المواطنية في تقويم سياسة الدولة.

Continue reading “أي تونس نريد؟ / The Tunisia We Want”